دخول  |  لماذا أصبح عضواً؟
الرئيسية  |   فريق العمل  |   اتصل بنا  |   خريطة الموقع  |   English
  
العدد الحالي
مسابقة العدد
أرشيف المجلة
أرشيف المسابقة
أرشيف الأخبار
حول المجلة
إرشادات الكتابة

العدد الحالي

تخطيط موارد الدولة ERP

المؤلف: محمد بسام الكردي   إدارة موارد - العدد (6) - شهر آب 2006

مقدمة:

مع التطورات الاقتصادية والاجتماعية والتقانية (التكنولوجية) الهائلة التي شهدتها البشرية في العقود القليلة الماضية، أصبحت المعلومات أحد أهم موارد الشركات، والسلاح الأهم الذي تستخدمه لتحقيق بعض المزايا التنافسية. ونظراً لتقادم الأنظمة الحاسوبية في الشركات الكبرى والحاجة إلى تطوير الإدارة فيها، والحاجة إلى أن يكون المنتج دولياً، أي قابلاً للتصدير والتوزيع إلى كل أنحاء العالم، وكذلك الحاجة إلى اختصار الوقت في بناء منتج جديد، والحاجة إلى المعلومة بهدف فهم استراتيجيات المنافسة ومراقبة تطورات السوق على وجه أفضل، وتوفير خدمة أفضل للزبون، أصبحت الشركات والمؤسسات التجارية على اختلاف طبيعتها وأحجامها مطالبة بقوة بالدخول في عالم "تكنولوجيا المعلومات IT" الجديد، وذلك بالعمل ليس على أتمتة أعمالها فقط، وإنما على تقديم المعلومات والمحتوى المناسب والغزير والدقيق للمستهلك والشريك.

إذاً لا بد من خطوة للتحديث، وذلك لرفع كفاءة الشركة وتوفير قنوات اتصال إلكترونية حديثة للشركاء (خارجياً) والموظفين (داخلياً) وتقديم خدمات إلكترونية سهلة وسريعة ومتميزة، ورفع مستوى الأداء والإنتاجية لموظفي الشركة، والوصول إلى المعلومات بسهولة وخفض التكلفة.

و لما كانت أكثر الشركات تحتاج إلى برمجيات للمحاسبة وبرمجيات خاصة للشركة، وجب على نظام المعلومات الحديث وهو نظام ERP أن يستوعب كلّ وظائف الشركة برؤية محاسبية، أي يجب توفر الحل الشامل لمحاسبة الشركة. لا يعالج برنامج المحاسبة المتكامل ERP كلّ أنواع التناقلات المحاسبية التقليدية فحسب، وإنما يعطي أكثر من ذلك. فعلى سبيل المثال، يجب تحقيق الحد الأدنى من الوقت، والحد الأقصى لمعدل الإنتاج وذلك باستخدام قاعدة معطيات مركزية، وبمساعدة كلّ الأقسام لتتعاون فيما بينها عن قرب، وللعمل بالطّريقة نفسها.

 

تعريف الأعمال الإلكترونية

شرحنا في عدد سابق للمجلة مفهوم الأعمال الإلكترونية، إذ يمكن استعمال تعبير ”الأعمال الإلكترونية“ – على أنه مختلف عن ”التجارة الإلكترونية" - لوصف الاستخدام المثير للإنترنت لتسريع بلوغ هدف تكامل الشركة.

في هذا السياق، تشير الأعمال الإلكترونية بالتحديد إلى “التخطيط وتنفيذ عمليات الواجهة الأمامية  front_endوالواجهة الخلفية back_end في سلسلة باستخدام الإنترنت“.

 

تدفق المنتجات

تدفق الأموال

 

وعلى هذا يضم مصطلح الأعمال الإلكترونية e-business الاختصاصات التالية:

 

  • تخطيط موارد الشركة   Enterprise Resources Planning ERP
  •  إدارة سلسلة الموردين Supply Chain Management SCM
  •  إدارة العلاقة مع الزبون Customer Relationship Management CRM
  • التجارة الإلكترونية  E-commerce

 

تعريف تخطيط موارد الشركة ERP

 

نعرّف إذاً تخطيط موارد الشركة ERP بأنه نظام معلومات موجه محاسبياً لتحديدٍ وتخطيطٍ استراتيجي لجميع موارد الشركة الضخمة اللازمة للتوريد، والتصنيع، والبيع، والمحاسبة بناءً على طلبات الزبائن.

 

 

وعلى هذا فهو منهج (إجرائية) للتخطيط الفعّال والتحكم بكل الموارد اللازمة للتوريد، والتصنيع، والبيع والمحاسبة حسب طلبات الزبائن في شركات التصنيع، أو التوزيع، أو الخدمات. ويمكن تعريفه أيضاً بأنه "حزمة متكاملة من الأنظمة المحاسبية والمالية والإدارية" لإدارة موارد الشركة والتخطيط الاستراتيجي لمعلومات الشركة الضخمة.

 

 

وظائف ERP الأساسية:

 

تتضمّن حزمة برمجيات ERP اليوم في نموذج الأعمال الإلكترونية الأنظمة التالية:

 

 

وأهمها:

نظام الإدارة المالية والمحاسبة:

 إن نظام ERP يشتمل على خواص مرنة وشاملة للإدارة المالية، تسمح لك بمتابعة تدفق النقود إلى شركتك بصورة صحيحة وآمنة، ويوفر أساليب متقدمة لانسياب الإجراءات، ويوفر لك أسلوباً للحصول الفوري على المعلومات المالية، ابتداءً من الاستعراض الموجز نزولاً إلى تفاصيل تلك المعلومات.

وإضافة إلى ذلك يقوم هذا النظام بإدارة ومعالجة حساباتك المستحقة الدفع وحساباتك المستحقة الاستلام، وتتبع جميع أنشطة الحسابات في شركتك، باستخدام دفتر الأستاذ الذي يوفره نظام ERP وسهولة إعداد البيانات المالية، والميزانية والتقارير المالية الأخرى، ومنها:

  • إعداد  الميزانيات ومراقبة التدفقات النقدية.
  • معالجة الحسابات المستحقة الدفع والحسابات المستحقة الاستلام.
  • إعداد أنشطة الدفتر العام (الأستاذ).
  • التوفيق بين الحسابات المالية.
  • تتبع تكاليف الموارد والعمالة والإنتاج.

نظام المشتريات

 يوفر نظام ERP إدارة جميع أنشطة المشتريات، بدءاً من اختيار البائع المفضل حتى الدخول في المناقصات، وتدوين أوامر الشراء وانتهاءً بعمليات الاستلام والفحص. ومن هذه الوظائف نذكر:

  • تجهيز وإدارة المعلومات التفصيلية الخاصة بالبائع (المورّد).
  • الحصول على المعلومات المتصلة بالمناقصة.
  • إدخال أوامر الشراء.
  • إعداد أوامر الشراء من الشراء المخطط.
  • استلام وفحص شحنات المورّد الرئيسي (البائع).

 

نظام التصنيع:

إن خواص نظام ERP ذي المهام المختصة بأنشطة التصنيع، سوف يساعدك على إدارة عملك في عدة مجالات منها: العمليات تحت التصنيع، وزيادة إنتاجية الموظفين، وتقليل عدد العمال وزيادة التحكم في الإنتاج مع سرعة إعداد أوامر الشراء من المشتريات المخططة، وزيادة كفاءة التصنيع، وإعداد الجداول (تسريع وتأخير الجدولة) تحقيق إدارة أفضل للعمالة والمعدات، مع إعداد جداول قوية واستكشاف حلول للحالات النادرة، "وماذا لوحدث" يمكنها تحديد التضارب بين الجداول بسرعة مع حلها.

إن معلومات التصنيع ومعلومات الحسابات مدموجة كلها لتساعدك على متابعة تكاليف الإنتاج متابعةً دقيقة. ومن هذه الوظائف نذكر:

  • إدخال  طلبات العمل ومتابعتها.
  • تخطيط الإنتاج وجدولته .
  • مراقبة حالة الإنتاج.
  • إدارة الموارد وطاقة المعدات.
  • إعطاء مواعيد التسليم.
  • متابعة الزمن ومواعيد الحضور إلى العمل والانصراف...

و يمكن لبعض الأنظمة الرائدة في هذا المجال أن تحوي الوظائف الإضافية التالية:

·        إعادة تصميم المؤسسة ونظم المعلومات

§     النظم كالتغيير التنظيمي المخطط له

§     إعادة هندسة إجرائية العمل Business Process Reengineering

§     تطوير المنظومات

§     منهجيات بديلة لبناء المنظومات

 

·        إدارة المعرفة Knowledge Management والذكاء الصنعي Artificial Intelligence

§     إدارة المعرفة في المؤسسة

§     نظم عمل المعرفة والمعلومات

§     بعض تقنيات الذكاء الصنعي

§     تقنيات ذكية أخرى...

 

·        تحسين اتخاذ القرارات المتعلقة بالإدارة

§     نظم دعم اتخاذ القرار DSS

  • الدعم التنفيذي في الشركة.

 

·        إيجاد قنوات جديدة للبيع: المراكز الهاتفية، الإنترنت،... بهدف زيادة المبيعات.

·     إدارة العلاقة مع الزبون CRM: أي إمكان متابعة عمليات البيع (مراكز البيع عن طريق الهاتف، البريد الإلكتروني، تقديم عروض …) من قبل كلّ الزبائن.

·        MES Manufacturing Execution System: هي إمكان إدارة العملية التصنيعية من أدنى مستوى.

·        سلسلة التوريد SC: هي إمكان التكامل مع الزبائن والموردين في سلسلة القيمة Chain Value.

يمكن استعمال بعض هذه البرمجيات عن طريق الإنترنت: استخدام ما يسمى مفهوم مزود خدمة التطبيقات Application Service Provider ASP.

 

وهذا ما يقودنا إلى الجيل القادم لـ  ERP حسب مجموعة غارتنر Gartner أي ما يسمى ERP II.


تعريف مجموعة
  غارتنر  Gartner لـ“ ERP II“:

 

تعرّف مجموعة غارتنرGartner  العالمية  ERP II بأنها استراتيجية عمل، وحزمة حلول للأعمال الخاصة التي تخلق القيمة الزائدة Added Value للزبائن ولأصحاب العمل على حد سواء، وذلك بتمكين الشركة داخلياً وتمكين الشركات فيما بينها inter-enterprise على الإجراءات العملية والمالية التعاونيةcollaborative .

 

  

الطريق من ERP I   إلى ERP II

 

أمثلة على أنظمة ERP التجارية:

 

اسم النظام

اسم الشركة

ADONIX X3

Adonix

BAAN ERP

BAAN

IFS APPLICATIONS

Groupe IFS

JD EDWARDS

JD Edwards

MICROSOFT AXAPTA

Microsoft

MOVEX

Intentia Consulting

ORACLE APPLICATIONS

Oracle

PEOPLESOFT

PeopleSoft

QUALIAC ERP

Qualiac

SAP Enterprise

SAP

 

أما أكبر 5 أنظمة ERP في العالم فهي:

  • نظام SAP
  • نظام Oracle Applications
  • نظام  PeopleSoft
  • نظام  J.D. Edwards
  • نظام  Baan

وهي باهظة الثمن مستخدمة في الشركات الكبيرة فقط، يمكن أن تصل تكلفة تطبيق أحد هذه الأنظمة إلى بضعة ملايين من الدولارات! تشمل ثمن الأنظمة وتطبيقها والتدريب عليها، تُصرف خلال عدة سنوات.

الخاتمة

 إن الحل الذي تقدمه أنظمة ERP، ذات القدرات المتفوقة في مجال التخطيط والاستخدام المتعدد، يوفر المعلومـات اللازمة التي تساعد على التصرف بسهولة وبسرعة تجاه المشكلات عند حدوثها. ومن ميزات التخطيط القَبْليّ السماح للشركة بتخفيض التكاليف وزيادة الإنتاج وتجنّب نقص المخزون، وتحسين أداء التسليم وزيادة المرونة في إعداد ما يحتاج إليه الزبون.

إن سهولة التحليل والتخطيط القَبْليّ يساعد الشركة أيضاً على تحليل متطلبات الموارد والحصول على المعلومات البيانية اللازمة، والالتزام بمواعيد تسليم دقيقة، وإعداد وتجهيز خطط المواد عند الطلب. ويؤدي التخطيط القَبْليّ  أيضاً إلى زيادة الإنتاج، والسيطرة بكفاءة على التكلفة وإلى فعالية ومرونة إدارة فواتير المواد؛ وكذلك إلى توفير إدارة فعالة للبضائع الجاهزة. ولاشك أن المواد تحت التصنيع والمواد الخام تشكل نقطة حرجة لكل العمليات التي تقوم بها، ونظام ERP يوفر طريقة سهـلة لإدارة الموارد بل يشمل كل ما تتطلبه، إلى جانب التحكم بدقة في المخزون، والتعاملات التجارية، وتكلفة الإنتاج واستخدام الموارد بدءاً من الحصول على المواد الأولية وانتهاءً بتوزيع البضائع الجاهزة، وإدارة المعلومات المهمة المتصلة بالمخزون من البطاقة الخاصة بكل صنف من الأصناف المتعددة، وسهولة الدخول إلى المعلومات في الزمن الحقيقي. ويمكّنك من متابعة مستويات المخزون لكل صنف، وتحديد مكان وجوده، والفئة التي ينتمي إليها وسيرة استخدامه بضغط زر معين في هذا النظام.

ويفيد أيضاً في تبسيط الإجراءات اليومية المتعلقة بمراقبة المخزون، ويزيد إنتاجية مستخدميه مع توفير خواص ذاتية الحركة تساعد على أداء المهام المتكررة وملخصها:

  • السيطرة على المخزون.
  • تدبير الحصول على المواد الأولية.
  • شحن البضائع واستلامها .
  • تتبع معلومات الموارد (أماكنها الخ.)
  • القيام بعمليات العد الدورية وعمليات الجرد الفعلي.
  • معالجة الإجراءات المرمزة.
  • يحلل ويحافظ على المعلومات.

 

وعلى هذا يجب أن يعاد تعريف الأنظمة الرئيسية المكونة لنظام ERP لكي تشمل:

          التوسع لضم الإنترنت،

    النماذج الجديدة لسلسلة التوريد SC الافتراضية: إن إدارة سلسلة التوريد هي مجموعة من المنهجيات المستخدمة لمكاملة الموردين، والمصنعين، والمخازن، والمتاجر، بفعالية، بحيث يجري إنتاج وتوزيع البضائع بالكميات الصحيحة، إلى المواقع الصحيحة، وفي الوقت الصحيح، بحيث تكون تكلفة النظام الكلية أخفض ما يمكن مع المحافظة على تحقيق متطلبات مستوى الخدمة.

    أنظمة إدارة العلاقة مع الزبون CRM: إن إدارة العلاقة مع الزبون هي منهجية لفهم سلوك الزبون و التأثير فيه أيضاً، و ذلك بالتواصل معه بهدف تحسين: عملية الحصول على الزبون، والاحتفاظ به، وأخيراً الحصول على ولاء الزبون المستمر مع تحقيق الربح.

          النماذج الجديدة للتعامل التجاري المباشر B2B

          النماذج الجديدة من البائع إلى المستهلك  B2C

          نماذج التجارة التعاونية  C-commerce


 

References:

 

Books:

·        Laudon and Laudon, Management Information Systems, 7th Edition, Chapter 3.4 and 4, Prentice Hall 2000

·        Dave Chaffey, E-business and E-commerce Management, FT, Prentice Hall, 2002.

·        Harvey M. Deitel, Paul J. Deitel and Kate Steinbuhler. e-Business & e-Commerce for Managers, Prentice Hall, 2001.

·        Production and Operations Management, Roberta S. Russell, Bernard W. Taylor III.

 

هل تود إضافة تعليقك على المقال؟ نرجو منك إدخال المعلومات التالية:
أين قرأت المقال
تقييم المقال
تعليق حر

أنت الزائر رقم: 13637